كاسترو خطيب – الرجل من الناصرة

يسرد كتاب “كاسترو خطيب – الرجل من الناصرة” السيرة الذاتية لكاسترو حتى وقتنا الحاضر. وقد قام توماس سوبيرغ، الذي قام بتأليف العديد من الكتب الوثائقية مثل (Ingvar Kamprad och hans IKEA) و( Private med Bert Milton)و(Barnflickan i Knutby )، بكتابة مخطوطات هذا الكتاب.فقد عمل سوبيرغ و كاسترو معًا من قبل في الكتاب الخاص بفيلم “The Diver”(الغواص).

يسرد كتاب “كاسترو خطيب – الرجل من الناصرة” قصة نجاح كاسترو، ويصوره باعتباره رجل الأعمال القوي والعنيد إلى حدٍ لا يُصدق، كما هي الحقيقة بالفعل. لم تكن رحلة نجاح كاسترو سهلة على الإطلاق بل كانت مليئة بالعقبات والعراقيل، وقد حاول الكثيرون أن يعرقلوا مسيرته ولكنهم فشلوا في ذلك. يكشف سوبيرغ في كتابه الستار عن الكثير من الصفقات والمعلومات التي تتعلق بأسماء العائلة مثل إيريك بينسر وجان كارلسون ولاسي هالستورم وأفراد عائلة بونير والعديد من العائلات الملكية.